Feeds:
المقالات
تعليقات

Archive for 29 أكتوبر, 2009

تمضي الأوقات الممتعة مسـرعة ..
تـُـلوح دقائقها مبتعدة مع ضحكات أصحابها ..child
تتلاشى مع نسمات الغروب مودعه بـ سكون ..
وتتسرب لحظاتها الغالية كـ التسرب الإعجازي للماء في جذور النبات ..
لـ تختفي ما بين ثنايا الأيام .. والسنوات ..
وتنحصر أمـانـيـنـا لحـظـتها ..
ما بين التحكم بعقارب الساعة لـِ نؤخرها ولو لـِ ثـ ـ ـوانـ ـ ـي ..
أو بـ ـأن نــوّهـب قوة سحرية نجمد بها جمعتنا ..
حتى نسترسل في مـُـتعتنا معهم .. ونمضي سوياً لـِ دروب تقوي صـلـتـِـنا بهم ..
لـِ يزداد القلب انشراحاً بـ حضورهم .. ولـِ تأنس العين راحـةً بـ رؤيتهم ..

وتـُـبقي لنا الجلسات الحميمة تلك ..
لـمـحـات .. لـفـهـا الضباب .. وانتثر منها ندى الذكرى من حلاوتها ..
وتهيأت منها جولات ومواقف ذات عـِـظات بقيمتها ..
يصعب علينا إفلاتها من غير فائدة نغرسها بين أفعالنا .. وعبارات ندونها في أقوالنا ..
ونطوي حكمتها بحرص ما بين دفتي تجاربنا اليومية ..

نستمتع بأحاديثنا معهم ..
سواء كانت جلسات ما بين الاهل والأقارب .. أو تنوعت الرفقة مع الزملاء والأصحاب ..
ولكن يبقى أكثرها ألــفــةً .. وأقربها حـِــسـاً ..
ما يسحرنا به رِفـاقـنـا .. ويـشـدنـا لهم .. ويـلـهـيـنـا عن سواهم ..
وما نـُـقـِـش فينا من وعي وإدراك قد لا نعيه ساعتها .. ولكنه يتنبه فينا ..
ويعلن التمرد عند ملامسته لموقف استدعاه ليحكم .. ويـنـفـذ ..
ومن هذه الأوقات النادرة .. والمشوقة .. ما تجده بعفوية ولطف في قلوب أطفالنا ..
وما يتسم بالحكمة والصبر من فـطـنـة أجدادنا ..

.

(المزيد…)

Advertisements

Read Full Post »

إنتعاش متجدد مع & من دروسـها.. يـ شعرك بـروعـة نـبـض الحـيـاة فيك ..

  pen-write3

عــلــمــتــنــي الــحــيــاة  ..

 

أنـــهــــا فـــضـــــاء .. واســـــع ..
يحق لي أن أرسم ملامح .. نجومه
..
وأحدد
مدارات كواكبه ..
وأداعب سراب خياله .. وصلابة واقعه
..

فـ مهما أبتعدت عن الحياة .. متضاهره بالإستغناء عنها ..
فـ ما من بد من حقيقة تواجدي فيها .. وإمتدادها هي معي بمجرياتها
..

ولـِ هـذا .. عــلــمــتــنــي ..
في دربي
.. معها ..
بـِ ـأن
أكون .. وبـــــثــــــقـــــة ….
أحد تلك .. النجوم المضيئة .. بعطائها .. وجمالها
..

وبـِـ ـأن أكون ..
أحد تلك .. الكو
اكب البراقة .. بـ طيب تواجدها .. وأنس صحبتها ..

لابــد أن أجد ..
مــســـاراً في ذاك الفضاء
..
لـــي .. أنـــا
..
لأتـــرك
أثــراً .. طيباً ..
زيـن فضائها ….. يوماً ..

 

 

عــلــمــتــنــي الــحــيــاة  ..

أنـــك مــهــمــا تـعـطـي من حولك ..
فــ ـإن هــنــاك الـمـزيــد .. الـمـزيـد
..

وأنــك مـهـمــا تـُـضــحــي لـِ من يستحق ..
فـ ـإن تـضـحـيـتـك لازالت .. بـسـيـطـه
..

فــ لـيـكــن ..
عــطااااااااائــك .. لامــتــنــاهـــي
..
وتـضــحــيــتـك .. بــلا حــــدود..

 

 

عــلــمــتــنــي الــحــيــاة  ..

أنــه .. بـــِـ ــقــدر ..
مــا تـعـطـي
.. تـبـذل .. تـنـتـج >> تــحــصــد ..

وأنــه .. بـــِـ ــعـمـق ..
مــا تـخـلص .. تـصـدق .. تـَــوفــّي
>> تــهـنــأ ..

وأنــه .. بـــِـ ــعـلـو ..
مــا تـتـمـنـى .. تـطـمـح
.. تـرجـو >> تــصِــــل ..

فـمـا عـلــيــك إلا أن ..
تـ كــون
..
وبـ ـثــقــة
..

كـفــاءاً …. بـــِ ــذاك .. الــتــقــديــر ..
مـتـفـهـماً
…. لـِـ ـذالك .. الــعــمــق ..
و .. واعــيــاً
لـِـ ـشموخ …. ذاك .. الــعــلــو ..

فـ ــكــن .. هــنـــاك .. بـِـ ــكــيــانـــك ..
تــصــل بإذن الله .. وتوفيقه .. ورضاه …… لــِـ ــــ
  ^_^ ــــ … .. … .

Read Full Post »

هــديــل الروح ،،

لـ الـروح هـديـل خـفـيّ .. يـُـنـعـشـهـا ..
يبحر بها على زورق الشوق .. ملوحـاً بأشرعـة الأمـل ..white%20tulips%20smaller
إمـا لأشخاص ربـطـتـها بهم أخوة خالصة في الله ..
أو رفقة حميمة تجلت بسمو مكانتها عن كل معاني الزمالة .. والصحبة العادية ..
أو ربما سارت بها متهللة لـ ربوع ذاك المكان .. تلك الزوايا ..
التي طالما فاضت فيها المشاعر قبل سكب عبراتها ..
وتصارعت فيها الخواطر قبل تسطيرها ..!!
أو ربما لأرواح غالية .. غائبة .. فرقت بينهم دروب الحياة ..
أو … .. . من قسوتها .. فارقوا الحياة برمتها ..!!
لبعض الأشخاص ممن تربطانا بهم أخوة .. رفقة .. زمالة أو صحبة ..
مكانه خاصة .. موثقة .. عميقة في قيعان القلوب المحبة ..!!
تبتهج الروح بلقياهم .. وتسعد بتواصلهم .. وتأنس لـ مجرد سؤالهم ..!!
وعند لقائهم تتراءى تفاصيل كل لحظة جميلة معهم ..
وتنتفض بقربهم الذكريات من غبار النسيان ..
وتنتشي بمجالستهم المسامرة والحديث ..
فما بالكم بمن تهذي الروح بـ هديلها عنهم دومـاً ..!؟!
وهــناك .. بين ربوع الطبيعة ..
وفي تلك الـزاويـة المـعـزولـة ..
تسمع لـ الروح هـديـلاً غريـباً .. همـساً عـذباً ..
شـبـيـهـاً بـ تغـريـد الطـيـور ..
العاشقة لـ نسمات الأمـل مع كل صباح بهيّ ..
والمتنافسة بعفويتها مع أشعة الإيمان المتجددة ..
والمتراقصة بـ خفتها على غصون الحياة وفي ساحاتها ..!!
لـ الروح أن تـشـدوا بمـرح في خلوتها هناك ..
لـ تسطر عبراتها بـوحـاً مرسومـاً .. وتنحت خواطرها تـُـحـفـاً مُـعـتـقـة ..!!

أما هـديلـها الحـزيـن .. فـ يتجلى في صمـتها .. ومقاطعتها للـمرح ..
فـ بعد نـشـوة الإحـساس بتـواجـدهـم ..
تحوّل الفـرح لـزائـر غريـب .. وعابر سبيل عـَـجـِـل ..!!

وإن لم يـُـقدر لـهـذه الروح مجالستهم أو حتى ملاقاتـهم ..
فـ مـجـرد الإحـساس بأنـهم يـسـتـنــشـقـون الـهـواء ..
ويـدكـون بـأرجـلـهـم عـلى يـابـسـهـا .. كـفـيـل بـ تخفيف لـوعـة هـديـلـها الـمـتـألـم ..!!

لـ فـقـدهـم ورحـيـلـهـم .. وقـعٌ ثـقـيـل .. مـريـر ..
حـوّل هـديـل الـروح المـؤنـس لـ سـمـفـونـيـة نـشـاز ..!!
تقطعت أثناء عزفها أوتـار آلـتـهـا الرئيسية .. لـ تعزف لحـنـهـا ناقصاً .. عليلاً .. يئن لفقدهم ..!!
وإن إسـتـمر هـديلـها بعـدهم .. فـ ـإرهـاقـه سـيـشـبـعـه بـطـئـاً .. ومـلـلاً ..!!

إلا أن لـِ سـِـهـام المـنـاجـاة تـقـويـسـاً مـاهـراً ..
يـدعـو لـهـم بـ ـالـتـوفـيـق حـيـث كـانـوا ..
ويــرجـو بـارئــه بـ ـأن يـشـمـلـهـم بـرحـمـتـه ..!!

ومع إختلاف هديل روحـي عن روحـك .. وتـناغـمه مع ذاتـك ..
إلا أن هـديـل الـروح الأسـمـى .. و .. الـمـوحـد ..
هو ذاك الهـديـل .. عـنـدما تـتـرفـع عن الدنـيا .. ودونياتها ..
وعندما ترتقي لـ فطرتها .. لـِ ترسم التـقـوى مـسـاراً واضـحـاً مـحـدداً ..
وتـهـوى الخـشـوع مـنـهـاجـاً خـالـصـاً مـأجـوراً ..
وتـلـتـزم الـذل والإنـكـسـار لـِـبـارئـها زاداً طـيـباً متجـدداً ..
وتتطـلع بصدقـها لـِ مــجــاورة الـرفـيـق الأعــلــى ….!!

 

 

أشــشششش :
هـل جـربـت يـومـاً أن تـسـتـمـع لـ هـديـل روحـك الخـفـي ..؟!
أمــا خـلـوت لـِـلإصغاء لها ..؟!
جــربّ .. . ،
فـقــد يـ ـأخــذك لـِ مـنابـع رقراقـه .. عــذبـه .. غـفـلـت عـنـها ..!! 

 

Read Full Post »

غالباً ما تكون النظرة الأولى.. لــك ..eyes

ولكن النظرة الثانية تحسب عليك.. كــيــف ..؟؟

 

سبحان الله غالباً ما أن تسمع صوت أو تريد أن تتأكد من شي ما ..

تلتفت بنظرك لمصدر ذاك الصوت .. أو لـ تتأكد من رؤية ما ترغب ..

فـ السمع مرتبط بـ ـالنظر.. لا يمكننا الإستغناء عن النظر لتوضح لنا الأمور.. ولـ نطلع على ما حولنا وما يهمنا .. 

 

ولكن أن تصل النظرة تلك لـ حد الوقاحة ..!!

فهذا ما قـد يحـسـبـهـا ضـدك .. وتـأثـم عليها كذلك ..!!

 

 ما أقـصـده ..

نظرة الـفـتـاة لـ الشاب .. لـ حـد الـوقـاحـة ..

لا أعني النظرة الأولى إن كان قـد مـر بجانـبها.. أو ألـتـقـتـه صـدفـه ..

ولكن قصدي على مواصلتها النظر والتـحـديق فيـ ـه لـدرجة الـوقـاحـة ..!!

 

نظرتك الأولى لمن قد يمر بجانبكِ.. أو يطلب منكِ أمراً.. محـسـوبـه لكِ عزيزتي ..

ولكن مواصله النظر ( والتبحلق ) فـهـذه هي النـظـرة الوقحة .. والتي تأثـمـيـن عليها ..!!

 

ولماذا أوجـه كلامي لكِ انتِ .. بصيغة المؤنث فقط ..!!؟؟

 

فـ الحال محسوب عليك أنت كذلك أخي الشاب ..

النظرة الأولى لـ أختك في الله .. لك ..

ولكن مواصلة النظرات وغيرها من الإلتفاتات فهي محسوبه عليك .. وحسابها عـسـيـر على كـلاكـما ..!!

 

لماذا اسـتـهـان الشباب والشابات بمثل هذه النظرات ..؟؟

أين هو الحياء ..؟؟

أين نحن من النظرة البريئة الخاطفة ..؟؟

ما هي مفردات الـعـفـة عند من يواصل النظر ..؟؟

أيعيب على غيره مثل هذه النظرات .. ولا ينكرها على نفسه ..؟؟

وللأسف قد ينكرها على أخواته .. وفي نفس الوقت يواصل وقاحته بالنظر ..؟؟

 

اترك هذه التساؤلات .. لـ فطرتكم ..

ونظراتكم البريئة لـ الموضوع من كل جوانبـ ـه ..

 

موقف حدث أمامي .. تـأملته بحـسـرة ..

كـان سـبـبـاً لـِ طـرحـي هـذه التساؤلات  ..,، ….!!

Read Full Post »

مجدداً مع مـقـتـطـفـات مما نـقــشــته الحـيـاة في دربي ..

hope_road 

.. ومن أحــدث ما تـعـلـمـتـه ….،،

 

أن حـُـب الـنـاس هــِـبـة مـن الرحـمـن ..

لا يـعـرف قـيـمـتـه إلا من صـاحـب قـلـوبـهـم بـ ـإخـلاص.. وتـواصـل مـع أرواحـهـم بـكـل شـفـافـيـة ..

نـظـراتـهـم المـتـأمـلـة فيك خـيراً وأنت بصحبتهم .. أكبر دلـيـل على نجـاح عـلاقـتـك بـهـم ..

وتـهـلـل وجـوهـهـم كـُـلـما أقـبـلـت علـيـهـم .. أرقى شـهـادة في حـصـولـك على عـرش قـلـوبـهـم بـ ـإمتـياز ..  

فـ صـفـاء سـريـرتـك وإقـبـالـك .. ســر نـجــاحـك في هذا الحــب ..

فـ ـلا تـخــشى تـقـلـب أمـور الحـياة مـعـك .. أو إنـفـصـالـك عـنـهـم شـكـلـيـاً ..

فـ بـمـا أن سـريـرتـك صـافـيـة وعـلى سـجـيـتـهـا ..

فـ ـأضمن بـ ـإذن الله أن هـنـاك أرواح جــديده سـ ـتـنـضـم لـ ـقـافـلـة محـبـيـك في الله ..

 

 

علـمـتـنـي الـحـيـاة ..

أن راحتك بـيـدك أنـت .. لا غـيـرك ..
فلا تـعـكـر يـومـك
..
بنـظرتـك البائـسة
.. وتـنشغـل بالـتأفـف ..
وتـكـــتــف ساعـديـك .. عن الإقـبال على الحـياة
..

ولا تـنـظر لمن حولك بأنهم سبب تـعاسـتـك ..
أو أنهم يبحثون عن سعادتهم .. ولا يلتفتون إليك
..
نعم .. كلٍ في مداره سائـر
..
ولراحته .. باحث
..
.

ولكـن أيـن أنـت مـن تـلك الغـايـة ..
.
 

فـ ـلا تـبـخـل على نـفـسـك بـ ـالـراحـة ..
لــذا
….
أرسـم مـلامـح الـفـرح عـلى محـياك
..
وإن عـانـدتـك الـظـروف
..
جـــــــاهـــــــدهـــا
..
بـِــ تـلـويـن يـومـيـاتـك بالـبـهـجـة
..
لـتـنـتـعـش روحـك بـكل مـعاني الـراحـة
..
ويـنـتـشي بـالـك
..
بـعـــذوبـــة
..
الــطــمــأنــيــنــة
..

 

علـمـتـنـي الـحـيـاة ..

أنـك مهـما حـاولـت إجـادة دورك في الحـياة ..
سـتـبـقـى مـتـردداً .. ضـعـيـفـاً .. مـقـصـراً
….

وأنـك مهما حـاولـت التمـثيل على ذاتـك .. قـبل غـيـرك ..
لابــد من
نـهـايـة مـأسـاويـه لـ الـعـرض ..
وإسـدال سـريـع لـ السـتار .. وانـطـفـائـه مـفـاجـئـة لـلإضـاءة
..

كــُـن .. أنــت ..

…. أنــــ ــــ ــــ ــــ ــــ ــــ ــــ ــــت ….
لا تـُـمـثـل .. ،، .. ولا تـُـجـامــل
..
وإن أجـبـرت عـلى إحـداهـما
..
فـــأجــعــل
….
درب الــعـــودة
..
واضح لنـفـسـك .. ،، .. مسـتـنـيـر بالـواقـع
..

 

علـمـتـنـي الـحـيـاة ..

أن أمورها .. بسيطة .. هــيــّــنه ..
ولكننا نسـتـكـثـرها بـنـظـرتـنـا المترددة
.. الخـائـفـة مـن الـفـشـل ..

ولـِـما الخوف مادام درب النجاح والإنجاز مفروش بمحـاولات الفـشـل المتتاليـة  ..

 

علـمـتـنـي الـحـيـاة ..

أنـظـر للـحـيـاة .. بـِـ عــيــن الـمـتـعـلـم ..
أحــادث نـفـسـي .. بـِـ لـهـجـة
الواثــق ..
أعـامـل غـيـري .. بـِـ طـيـب و رفــق
..
.

جــرّب
..
.

نــعــم .. جـــربـهـا كـلـهـا
..
وبـعـدهـا
..

راجـعـني .. و قــُــل لي  ..
إن كـنـت مـخـطـئـة فـيـمـا تـعــلـمـتـه
..
أو .. خـائـبـه فــي مــا أنـتـهـجــتـه
..

 

* أشهد الله العظيم أن هذه الأسطر من كتاباتي الخاصة (( تجنباً لـِ إتهام أو تلفيق أدبياتي بالنقل )) ..!!

Read Full Post »

الـحـيـاة ..

كلمة كبيرة .. قد نعجز عن تعريفها ..z5rflxc9wkuz

وقد يعرفها كـل ٍ منا بطريقته .. إعتماداً على نظرته لها .. وتجاربه فيها ..

 

ولكنني سـ ـأختصر تعريفي لها بما تعـلـمـتـه منها..

الـحــيــاة ..

عـلــمــتــنــي الكـثـيـر ..

ومازالت تـنـحـت في دربـي .. دروسـهـا ..

أخط لكم هنا وبكل شفافية مقتطفات مما علمتني إياه هذه الحياة ..

سـ ـأنقلها لكم من دفـتـري العزيز ..

سـ ـأنقلها من صفحاتي الخاصة التي طالما اختليت بها لـِ أنـقـش عليها تفاصيل يومياتي ..

 

علـمـتـنـي الـحـيـاة ..،،

أن أسايرها.. وأتقبل كل ما فيها بما هو عليه..

فليس كل ما يعجبنا .. نتلقاه.. ولا كل ما لا يعجبنا .. نتفاداه..

فكن فيها .. عـابــر ..

لا تكترث للرث .. ولا تحمل هم السمين..

توكل على من لا وكيل بعده..

وأعزم على التعـلم المتعظ من كل مراحلها.. فهي مدرسة واسعة..

تنحت في دروبنا الدروس.. وتخط على جدران تجاربنا العِــبر ..،،

 

علـمـتـنـي الـحـيـاة ..،،

أن الدنيا بكل ما فيها لا تستحق العناء..

وكما هي زائـلـه.. فإن كل من عليها مدفون تحت ترابها..

فلا تعطيها أكثر من حقها.. ولا تتوقع من الناس الكثير..

ولـ تــَـسـلـَـم بنفسك.. وتنال راحة البال والطمأنينة..

عش يومك كـ ـالطفل .. العاشق للحياة .. الشغوف بجديدها..

عش يومك .. استمعت به .. تعلم منه .. أمرح مع الجميع .. ولا تحمل هم ما هو قادم..

وجاهد نفسك لتغرس الإبتسامة في قلب من نجح في إبكاء مشاعرك ..

فهذا هو التحدي بحد ذاته..

 

علـمـتـنـي الـحـيـاة ..،،

أن أتوقع الأسواء.. نعم أتوقعه .. ولكنني أتـلـقاه بـ ـالإبتسامة..

وأن أجالد ما فيها.. وأبـادره بــ ـالإرادة..

وأن ألتمس الصدق مع من أرافـق.. وأبدئـه معهم.. وأنتهجـه..

لـِ أحصده معاملة طيبة..  بـ ـالمقابل..

 

علـمـتـنـي الـحـيـاة ..،،

أن خـيـرها قـلـيـل..

وإبـتـلائـهـا عـظـيـم..

إلا أن ….

الـصـبـر.. مـفـتـاحـهـا الـحـكـيـم..

 

علـمـتـنـي الـحـيـاة ..،،

أن الصــدق عــمــلــه نــادرة..

والأنــدر هـنـا..

أن يـفـهـمـهـا ويـصـدقـهـا مـن يـتـعـامـل مـعـك ( ممن لا يعرف قيمة الصدق في حياته ) ..!!

 

علـمـتـنـي الـحـيـاة ..،،

أن أســايــرهــا..

وأنـشـغـل عـنـهـا.. بـمـا هـو لـي ..

 وأن أعــانــدهــا ..

وأبـتـعـد مـنـهـا.. وعــن مـا هـو لـغـيـري ..

  

فلسفة غريبة .. أليس كذلك ..؟؟

لا داعي للإستـغـراب بـ ـالأخص ممن ومع وفي ومن .. دروس الحــيــاة  ^_^

Read Full Post »